Institute for War and Peace Reporting | Giving Voice, Driving Change

ملخص الحلقة السادسة عشر من برنامج النصف الاخر

عبوات ناسفة.. سيارات مفخخة.. مصادمات مسلحة في الشوارع.. يستمر مسلسل التراجيديا الذي يعيشه العراقيون بشكل يومي. هذا الواقع الأمني المتردي انعكس على حياة فئات الشعب كافة لاسيما المرأة التي أصبحت حبيسة بيتها و شلت حركتها الى حد كبير.
By IWPR
. تتناول مراسلة النصف الآخر في الموصل ياسمين الأحمد حياة المرأة الشرطية و معاناتها و التحديات التي تواجهها. تعبر (زينة محمد)/شرطية، عن سرورها للعمل في سلك الشرطة و تتمنى ان تتاح لها الفرصة للمشاركة في المداهمات و الدوريات بجانب أفراد الشرطة من الرجال. لكن (اللواء واثق الحمداني) قائد شرطة نينوى يرى بان المراة الشرطية لا تستطيع القيام بكل مهام الشرطة حيث ان هناك بعض المهمات التي لا تتناسب و القدرة الجسدية للمرأة. و تشكو الشرطية (أمل عبدالوهاب) من النظرة الدونية للمجتمع الى عمل الشرطية و اعتبارها نوعا من العيب. أما مصطفى عدنان فلا يخفي تحفظه على عمل الشرطية و يرفض الاقتران بالمرأة الشرطية.



لكل امرأة عراقية قصة يومية مع الوضع الأمني المتردي تبدأ لحظة خروجها من البيت و لا تنتهي بعودتها اليه، مراسل النصف الآخر عمر المنصوري في الفلوجة استطلع آراء النساء و الرجال حول مدى تأثر المرأة بالوضع الأمني. ندى زيدان خلف/ موظفة ترى بان الأوضاع الأمنية الراهنة أثرت كثيرا عليها لاسيما عند ذهابها الى العمل و عودتها منه حيث أصبح التنقل صعبا للغاية. شذى عبدالله الوكاع، ممرضة، تقول بانها عندما تغادر المنزل كل صباح تودع أهلها و أطفالها لأنها ليست متأكدة من عودتها سالمة أو لا. يوسف أبو جبل يقول بان المرأة العراقية أصبحت أسيرة بيتها بسبب الوضع الأمني.



في تقريرها من بغداد ترصد زهراء الأسدي التفاصيل الدقيقة لتأثير تدهور الوضع الأمني على المرأة و و ما أحدثه من تغييرات في حياتها. منى عبدالغفور/ مدرسة اللغة الانكليزية، تروي ان اشتباكات مسلحة اندلعت بين الشرطة و المسلحين أمام المعهد الذي تعمل فيه مما شكل تهديدا حقيقيا على حياتها و زملائها، و قد دفع هذا الحادث أهلها لمنعها من الذهاب الى العمل و البقاء في المنزل. كريم عاكف/ والد لطالبة، يتحدث عن المعاناة و الالتزامات الجديدة التي يضعها الوضع الأمني على كاهل الآباء اذ يضطر الى ايصال ابنته الى المدرسة بنفسه و اعادتها الى البيت كل يوم حرصا على سلامتها.



أجرى البرنامج حوارا مع العميد الركن عبدالكريم خلف الناطق باسم وزارة الداخلية العراقية حول الواقع الأمني المتردي في العراق و دور الأجهزة الأمنية في تقليل التهديدات الأمنية على حياة المواطنين و المرأة على الأخص. قال بان نسبة استهداف المرأة من الهجمات العسكرية و الارهابية قليلة جدا و لا تتجاوز 3% مؤكدا الى ان قوات الشرطة تمكنت خلال الفترة الماضية من القاء القبض على عدد من العصابات التي كانت تمارس اختطاف النساء للحصول على فدية و سوف يقدم هؤلاء الى العدالة.