Institute for War and Peace Reporting | Giving Voice, Driving Change

ملخص الحلقة الثانية عشر من برنامج النصف الآخر

لا تعني الصحة خلو الجسم من الامراض فقط بل هي خلق بيئة سليمة تمكن الفرد من تحقيق نوع من التوازن الجسدي و النفسي. لكن الانسان العراقي، لا سيما المرأة، لم يحظ ببيئة كهذه منذ أكثر من خمسة عشر عاما بسبب ظروف الحرب و الحصار.
By IWPR
. يقر الدكتور دلير أحمد بان الظروف التي مر بها العراق أدى الى انتشار هذا المرض بشكل واسع، و خاصة بسبب استخدام الاسلحة الكيمياوية و انتشار المواد المشعة نتيجة الحروب التي حدثت في العراق لا سيما في شمال و جنوب البلاد. و على الرغم من وجود حالات كثيرة من المرض في العراق الا ان الدكتور أحمد الوندي الباحث في مركز البحوث و التكنولوجيا في كردستان يلاحظ عدم توفر الاحصائيات الضرورية حول أعداد المصابات بسرطان الثدي و يرى ان نشر الوعي الصحي بين الفتيات في المدارس من شأنه الحد من انتشار المرض.



استضاف البرنامج الدكتور على الحمزاوي أخصائي الأمراض النفسية في مشفى الديوانية و تحدث عن تأثير ضغوطات الحياة الأسرية و الاجتماعية على المرأة و دورها في ظهور الأمراض النفسية لدى المرأة. و أكد بان المشاكل الاجتماعية تؤدي الى فقدان التوازن و عدم السيطرة على العواطف و تقليل القابلية الانتاجية بالاضافة الى اصابة المرأة بمرض الاكتئاب.



ياسمين الأحمد من الموصل تتحدث عن تساقط الشعر بشكل غيرطبيعي الذي بات من الأمراض الشائعة التي تعاني منها المرأة العراقية. علا زاهر، فتاة عراقية، تشكو من تساقط الشعر الذي أثر على وضعها النفسي. و تعتبر الدكتورة انسام خالد أخصائية الأمراض الجلدية سوء التغذية من الأسباب الرئيسية لمرض تساقط الشعر و تشير الى ان الحصار الاقتصادي الذي كان مفروضا على العراق خلال التسعينيات من القرن الماضي ترك آثارا سلبية على صحة المرأة من حيث عدم الحصول على المواد الغذائية و الفيتامينات الضرورية لنمو الشعر و الخلايا الجلدية.



و أخيرا .. و في استطلاع للرأي حول مدى توفر الشروط الصحية في مستشفيات الولادة، قالت شذى مالك كاظم ان مستوى النظافة في المستشفيات الحكومية سيئة جدا. و قالت نجاة العبادي ان مستشفيات الولادة تفتقر الى ابسط الشروط الصحية و النظافة.