Institute for War and Peace Reporting | Giving Voice, Driving Change

شرطة بابل تهاجم المتطرفين

بقلم: *مندوبو معهد صحافة الحرب والسلام في الحلة
By IWPR

وقال الرائد مثنى المعموري، المتحدث الاعلامي باسم مديرية شرطة بابل، ان زملاءه تمكنوا من اعتقال عدد من المتمردين بينهم أعضاء من شبكة القاعدة.


لقد اشترك رجال الشرطة مع الحرس الوطني العراقي لاستهداف المواقع التي تسيطر عليها الجماعات المسلحة في المحاويل، وجرف الصخر، والحمية. وكانت هذه المناطق مسرحاً لهجمات بقذائف الهاون والصوارخ يوم الانتخابات، مما أدى الى مقتل (9) أشخاص في الأقل وجرح (30).


واستمر العنف في محافظة بابل بعد الانتخابات، فقد قتل (3) من جنود البحرية الأمريكية يوم 31/ كانون الثاني عندما انفجرت عبوة ناسفة على جانب الطريق أثناء مرور الدورية الأمريكية.


وعلى الرغم من الهجمات، فقد شهدت بابل اقبالاً كبيراً نسبياً للناحبين في يوم الانتخابات حيث امتزجت أهازيج المحتفلين بأصوات الانفجارات.


وقال عماد عبد الكاظم، موظف عمره (40) سنة "الانتخابات هي ضربة للأعداء. انها وليمة، وان من حق كل عراقي شريف ان يتمتع بهذه الوليمة."


*لم يذكر اسم كاتب التقرير من أجل حماية مندوبي معهد صحافة الحرب والسلام